Test Footer 2

الأحد، 18 يناير، 2015

الوداع الاخير


















تفقد الكلمات نسائم معانيها

وتضيع الحروف وسط ضجيج من مشاعر الحزن 
الذي اعترى النفوس في الليلة الماضية
 رغم زهوها ورغم وجود زهر الاصدقاء
 وعبير رفقتهم فالجميع يريد لروحه ان تذهب مع الاخر
 بل ترغب الارواح مجتمعة ان تكون مع بعضها البعض
 الا ان قرع اجراس الرحيل السريع 
غيب جمال اشراقة شمس ذلك النهار الجميل 
فنهاية الوقت حسمت الموقف ،

ليكون العنوان

هو الوداع الاخير.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أحدث المواضيع